موقع الحاج ابومهندالسلامي النجفي

الاستعداد لشهر الصيام بتقديم التوبة والاستغفار..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

س الاستعداد لشهر الصيام بتقديم التوبة والاستغفار..

مُساهمة من طرف ابومهندالسلامي النجفي في الجمعة يوليو 29, 2011 7:53 am

فيما نذكره من الاستعداد لشهر الصيام بتقديم التوبة والاستغفار..
روينا ذلك باسنادنا الى أبي جعفر بن بابويه من كتاب عيون اخبار الرضا عليه السلام ، فقال باسناده عن عبد السلام بن صالح الهروي قال : دخلت على أبي الحسن علي بن موسى الرضا عليهما السلام في آخر جمعة من شهر شعبان ، فقال لي :
يا أبا الصلت ان شعبان قد مضى اكثره ، وهذا آخر جمعة فيه ، فتدارك فيما بقي تقصيرك فيما مضى منه ، وعليك بالاقبال على ما يعنيك ، واكثر من الدعاء والاستغفار وتلاوة القرآن ، وتب الى الله من ذنوبك ، ليقبل شهر رمضان اليك وانت مخلص لله عز وجل ، ولا تدعن امانة في عنقك الا اديتها ، وفي قلبك حقدا على مؤمن الا نزعته ، ولا ذنبا انت مرتكبه الا اقلعت عنه ، واتق الله وتوكل عليه في سر أمرك وعلانيتك ، ( ومن يتوك على الله فهو حسبه ان الله بالغ امره قد جعل الله لكل شئ قدرا ) . واكثر من ان تقول فيما بقي من هذا الشهر : اللهم ان لم تكن غفرت لنا فيما مضى من شعبان فاغفر لنا فيما بقي منه . فان الله تبارك وتعالى يعتق في هذا الشهر رقابا من النار لحرمة شهر رمضان .
فيما نذكره من صوم ثلاثة ايام قبله لزيادة فضل الصيام
روينا ذلك باسنادنا إلى أبي جعفر بن بابويه أيضا في كتاب من لا يحضره الفقيه ، فقال عند ذكر ثواب صوم شعبان ما هذا لفظه : وقال الصادق عليه السلام : من صام ثلاثة ايام من آخر شعبان ووصلها بشهر رمضان ، كتب الله له صوم شهرين متتابعين .وفي روايات انه يفرق بين شعبان وشهر رمضان بافطار يوم أو يومين .
فلعل المراد بذلك ان من صام شعبان جميعه يراد منه الافطار بينه وبين شهر رمضان يوما أو يومين لئلا يضعف بالمندوب عن الواجب ، ومن لم يصم شهر شعبان فيراد منه ان يصوم اياما من آخر شعبان يصلها بشهر رمضان ، ليكون الأيام المندوبة مطهرة للانسان من العصيان ، وممهدة لكمال الدخول في شهر رمضان .
فيما نذكره من الدعاء آخر ليلة من شعبان لدخول شهر رمضان
نرويه من طرق عدة عن الصادق عليه السلام انه كان يقول في آخر ليلة من شعبان واول ليلة من شهر رمضان :
اللهم ان هذا الشهر المبارك ، الذي انزلت فيه القرآن وجعلته هدى للناس وبينات من الهدى والفرقان قد حضر ، فسلمنا فيه وسلمنا منه ، وسلمه لنا وتسلمه منا ، في يسر منك وعافية ، يا من اخذ القليل وشكره ، وستر الكثير وغفره ، اغفر لي الكثير من معصيتك واقبل مني اليسير من طاعتك . اللهم اني اسألك ان تجعل لي الى كل خير سبيلا ، ومن كل ما لا تحب مانعا ، يا ارحم الراحمين ، يا من عفا عني وعما خلوت به من السيئات ، يا من لم يؤاخذني بارتكاب المعاصي ، عفوك عفوك عفوك يا كريم ، الهي وعظتني فلم اتعظ ، وزجرتني عن المعاصي فلم انزجر ، فما عذري ، فاعف عني يا كريم عفوك عفوك . اللهم اني اسألك الراحة عند الموت ، والعفو عند الحساب ، عظم الذنب من عبدك فليحسن العفو من عندك ، يا اهل التقوى ويا اهل المغفرة ، عفوك عفوك . اللهم اني عبدك وابن عبدك ، ابن امتك ، ضعيف فقير الى رحمتك ، وانت منزل الغنى والبركة على العباد ، قاهر قادر مقتدر ، احصيت اعمالهم وقسمت ارزاقهم ، وجعلتهم مختلفة السنتهم والوانهم ، خلقا من بعد خلق ، لا يعلم العباد علمك ، ولا يقدر العباد قدرك، وكلنا فقير الى رحمتك ، فلا تصرف وجهك عني ، واجعلني من صالح خلقك في العمل والامل والقضاء والقدر .اللهم ابقني خير البقاء ، وافنني خير الفناء ، على موالاة اوليائك ومعاداة اعدائك ، والرغبة اليك والرهبة منك ، والخشوع والوقار ، والتسليم لك والتصديق بكتابك ، واتباع سنة رسولك صلواتك عليه وآله . اللهم ما كان في قلبي من شك أو ريبة ، أو جحود أو قنوط ، أو فرح أو مرح ، أو بذخ أو بطر ، أو فخر أو خيلاء ، أو رياء أو سمعة ، أو شقاق أو نفاق ، أو كبر أو فسوق ، أو عصيان أو عظمة ، أو شئ لا تحب . فاسألك يا رب ان تبدلني مكانه ايمانا بوعدك ، ووفاء بعهدك ورضا بقضائك ، وزهدا في الدنيا ورغبة فيما عندك ، واثره وطمأنينة وتوبة نصوحا ، اسألك ذلك يا رب بمنك ورحمتك يا ارحم الراحمين ويا رب العالمين . الهي انت من حلمك تعصى ، فكأنك لم تر ، ومن كرمك وجودك تطاع ، فكأنك لم تعص ، وانا ومن لم يعصك سكان ارضك ، فكن علينا بالفضل جوادا وبالخير عوادا يا ارحم الراحمين ، وصلى الله على محمد وآله صلاة دائمة لا تحصى ولا تعد ، ولا يقدر قدرها غيرك يا ارحم الراحمين
avatar
ابومهندالسلامي النجفي
انت رائع


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى